ذكرى إغتيال الأديب والمفكر عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الشهيد ماجد أبو شرار في روما. الاتحاد الأوروبي ينفي تهديد السلطة الوطنية بقطع ثلث المساعدات المقدمة لها وتحويلها لقطاع غزة منصور: نطالب بوضع حد للاحتلال والظلم التاريخي الواقع على شعبنا خلال جلسة فصلية لمجلس الأمن حول الشرق الاوسط هل يجعلك تناول الطعام في المساء بدينا؟ مسلسلات سناب شات آخر آمال "التطبيق الأصفر" أبو سمهدانة والسفير الياباني يفتتحان عدداً من المشاريع في المحافظة الوسطى المؤتمر الإسلامي لوزراء المياه يؤكد على الحقوق المائية الفلسطينية مجدلاني: الاحتلال سبب رئيسي في تراجع الاقتصاد اللجنة الرئاسية العليا تفّند اكاذيب نتنياهو إصابة 24 مواطنا برصاص بحرية الاحتلال شمال غرب غزة الرئيس يستقبل رئيس البرلمان الليتواني التجمع الوطني الديمقراطي يقرر مقاطعة "الكنيست" الاحتلال يعتقل طفلين من شويكة شمال طولكرم ترامب: لربما أن "جمال خاشقجي" قُتل على يد قتلة مارقين السلمي يدعو رؤساء برلمانات العالم لنصرة شعب فلسطين ورفع ظلم الاحتلال عنه
إذاعة صوت الجماهير

"هيئة الأسرى": الأسير ذياب يواصل إضرابه لليوم التاسع على التوالي

29/10/2017 [ 09:21 ]
"هيئة الأسرى": الأسير ذياب يواصل إضرابه لليوم التاسع على التوالي

رام الله- صوت الجماهير - قال محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، إن الأسير بلال ذياب من بلدة كفر الراعي في محافظة جنين، والمعزول حاليا في زنازين سجن عسقلان، يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم التاسع على التوالي، احتجاجا على اعتقاله الإداري.

وأوضح عجوة أن بلال يعيش في ظروف حياتية صعبة ومعقدة، إذ تم نقله من سجن النقب إلى زنازين عسقلان منذ يوم الأحد الماضي، والتي وصفها بأنها ضيقة جدا، وتم تجريده من أية ملابس سوى التي يرتديها، ولا يوجد فيها سوى بطانية واحدة، بالإضافة الى انتشار الأوساخ والحشرات.

وبين عجوة أن بلال يعاني من تعب وإرهاق عام بالجسم وصداع بالرأس وسخونة وجفاف بالحلق وآلام بالبطن باستمرار وارتخاء في المفاصل، ووضعه الصحي في تراجع مستمر، حيث رفض الذهاب إلى عيادة السجن وإجراء الفحوصات الطبية، كما أنه امتنع عن تناول الماء ليومين ونصف احتجاجا على ظروف العزل السيئة، وشدد أنه لن يتراجع عن الإضراب إلا بوضع حد لاعتقاله الإداري.

وذكرت الهيئة  أن بلال اعتقل وصدر بحقه أمر اعتقال إداري بتاريخ الرابع عشر من تموز/يوليو الماضي لمدة ستة أشهر، قضى منها ما يزيد على ثلاثة أشهر، وبعد رفض الاستئناف الخاص بالاعتقال الإداري، دخل في إضراب مفتوح عن الطعام.

وأضافت أن "الأسير ذياب اعتقل عدة مرات سابقا، وأمضى ما يقارب 80 شهرا، ودخل في إضراب سابق لمدة 79 يوما، وتم الإفراج عنه حينها، ومن ثم تم اعتقاله مجددا وحكم عليه 18 شهرا. هذا ومن المقرر أن تعقد له جلسة في المحكمة العليا بتاريخ الثلاثين من الشهر المقبل بعد رفض الاستئناف المتعلق بالاعتقال الإداري.

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة صوت الجماهير 2015 © MASSESVOICE.COM
POWERED BY: WSLA.PS