خالد: المقدسيون يسطرون من جديد ملحمة بطولية دفاعا عن مدينتهم ومقدساتهم الشيخ: ‏هذه فحوى الرسالة الرسمية التي أوصلناها لاسرائيل حول أموال المقاصة منصور: فلسطين تقود مشاورات حثيثة للتغلب على الاختلافات قبل انعقاد مؤتمر بيونس أيريس الحكومة تتوجه بتحية فخر واعتزاز الى أبناء شعبنا في العاصمة القدس على صمودهم وكسر الحصار عن باب الرحمة الرئيس يستجيب لمناشدة مواطن من غزة ويوعز بتقديم المساعدة اللازمة له إنتحار أكاديمي !! "حماس" والغياب عن الوعي اصابة 3 مواطنين برصاص الاحتلال في قرية المغير شمال شرق رام الله استطلاعان: قائمة غانتس - لبيد تتصدر وتفوق اليمين قوات الاحتلال تقمع مسيرة نعلين إستشهاد طفل وإصابة 41 مواطنا بالرصاص خلال قمع الاحتلال للمسيرات السلمية شرق غزة شرم الشيخ تستضيف أول قمة للجامعة العربية والاتحاد الاوروبي العالول يؤكد اعتزاز حركة "فتح" بالإنجاز الذي حققته المقاومة الشعبية في القدس حركة فتح: القدس والأقصى خط أحمر وأرواحنا تهون فداهما المقدسيون يفتحون باب ومصلى الرحمة..وفتح تؤكد اعتزازها بإنجاز أبنائها
إذاعة صوت الجماهير

واشنطن تدعو لندن لدعمها ضد طهران

12/08/2018 [ 18:48 ]
واشنطن تدعو لندن لدعمها ضد طهران

واشنطن - صوت الجماهير

دعا السفير الأميركي لدى لندن وودي جونسون، بريطانيا، إلى التخلي عن جيرانها الأوروبيين، ودعم واشنطن في قرار إعادة التفاوض بشأن الاتفاق النووي مع إيران، وفرض عقوبات اقتصادية ضد طهران.
جاء ذلك ضمن مقال للسفير الأميركي نشرته اليوم الأحد، صحيفة "صنداي تلغراف" البريطانية، وأتبعته بتقرير حمل عنوان "الولايات المتحدة تقول لبريطانيا: ادعمي ترامب بشأن إيران".
وفي مقاله قال السفير الأميركي، "نريد بريطانيا بجانبنا، ونريد أن تستخدم بريطانيا نفوذها السياسي الكبير وتأثيرها لتنضم إلينا في جهودنا العالمية الملموسة للتوصل إلى اتفاق حقيقي شامل (بشأن البرنامج النووي الإيراني)".
جاءت مطالبة جونسون بالدعم البريطاني لبلاده بعد أيام من إصدار زعماء الاتحاد الأوروبي بمن فيهم وزير خارجية بريطانيا جيريمي هانت، ونظيراه الفرنسي جان إيف لو دريان، والألماني هيكو ماس، بيانا، الإثنين الماضي، يوضحون فيه "أنهم يعملون بنشاط لإحباط العقوبات الأميركية المتجددة ضد إيران".
يشار إلى أن السفير الأميركي وجه عبر مقاله إنذارا واضحا إلى الشركات البريطانية لوقف تعاملاتها مع إيران، وإلا واجهت "عواقب خطيرة" في علاقاتها التجارية مع الولايات المتحدة.
من جهتها، اعتبرت صحيفة "صنداي تلغراف" أن مقال السفير الأميركي "يشكل تحديا مباشرا لحكومة تيريزا ماي".
وبدأ، الثلاثاء الماضي، سريان الحزمة الأولى من العقوبات الأميركية على إيران بهدف تكثيف الضغط عليها، بعد إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب انسحابه من الاتفاق النووي الذي تم إبرامه مع طهران في 2015.

وتستهدف الحزمة الأولى من العقوبات النظام المصرفي الإيراني، بما في ذلك شراء الحكومة الإيرانية للدولار الأميركي، وتجارة الذهب، ومبيعات السندات الحكومية.
وأعلن ترامب أن العقوبات التي تم فرضها على إيران هي الأشد قسوة على الإطلاق.
وأوائل تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، ستفرض واشنطن حزمة ثانية من العقوبات على طهران، تستهدف بالأساس قطاع الطاقة.

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة صوت الجماهير 2015 © MASSESVOICE.COM
POWERED BY: WSLA.PS