بيت لحم تحتضن مهرجان الزيتون السابع عشر الشرطة التركية تعتقل 49 أجنبياً مشتبهاً بانتمائهم لداعش "هيئة الأسرى": الأسير ذياب يواصل إضرابه لليوم التاسع على التوالي الاحتلال يعتدي على مواطنة ومتضامن خلال قطفهم الزيتون في الساوية الاحتلال يعتقل عددا من الشبان في القدس "فتح": "مشروع القدس الكبرى" يهدم وجود دولة فلسطين ويستكمل عزل القدس الحمد الله: لن نترك أي مكان في أرضنا مهمشا وسنصل بخدماتنا إلى كل ومواطن ادعيس: صوت الأذان سيبقى يصدح في مساجدنا زملط: عملية زراعة الرئة تكللت بالنجاح والدكتور صائب عريقات بخير تعيين العقيد محمود صلاح الدين مديرا للمكتب الوطني للإنتربول واشنطن: سنتابع تحسن الوضع الإنساني في غزة أربيل: مستعدون للتفاوض مع بغداد حول المطارات والحدود فعالية تطوعية لقطف الزيتون في أراضي كفر اللبد المهددة بالاستيطان 2141 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى منذ الأحد الماضي حكومة الوفاق الوطني ترحب باتفاق حركتي فتح وحماس في القاهرة
إذاعة صوت الجماهير

تقرير : غزة الاكثر فقراً والأعلى بطالة في العالم

13/07/2017 [ 14:32 ]
تقرير : غزة الاكثر فقراً والأعلى بطالة في العالم

غزة-اذاعة صوت الجماهير-حذر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الانتعاش من تدهور الأوضاع الاقتصادية في قطاع غزة بشكل كامل، جراء الحصار والقيود المفروضة على الحركة والوصول الى المصادر الطبيعية والحروب المتكررة.وقدم تقرير الانتعاش الاقتصادي في قطاع غزة، الذي أصدره برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، تحليلاً للتحديات الرئيسية التي مازالت تهيمن على بيئة الأعمال في قطاع غزة بعد ثلاث أعوام من الحرب.

وأشار روبيرتو فالنت الممثل الخاص للمدير العام لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، الى أنه لا يجب أن يُنظر لغزة على أنها عبء إنساني، ولكن يجب التركيز على إمكانياتها التنموية التي يقودها سكانها المبدعين والصامدين. وأضاف، "نسبة البطالة في قطاع غزة هي من أعلى النسب في العالم وما يقارب من 60% من شبابها عاطلين عن العمل". و يوضح التقرير أنه ما لم يتم العمل على حل سياسي يوقف التدهور الاقتصادي والمعيشي الحاصل في غزة، فإن أي دعم من المجتمع الدولي سوف يبقى عاجزاً عن تلبية التوقعات المناطة به وسيكون بمثابة اسعاف أولي بلا تأثير مستدام. وفي الحديث عن الأضرار المترتبة عن هذا التدهور الاقتصادي،

وقال التقرير:" إن التكلفة الإنسانية لهذا الوضع يتحملها أصحاب الأعمال والعمال والنساء والأطفال وسكان القطاع". وأشار التقرير إلى، سوء الأحوال المعيشية استمرار معاناة سكان القطاع وحدهم بدون الكهرباء والماء وخدمات الصحة والصرف الصحي وغيرها.وتحدث التقرير عن بطء عملية اعادة الإعمال ونقص التمويل، ولا زالت معظم المنشآت الاقتصادية المدمرة في قطاعي الزراعة والصناعة تقف كما هي على حالها تنتظر إعادة الإعمار والتأهيل التي تقدر ب 3.1 مليار دولار أمريكي.

ويبيّن التقرير أن اقتصاد غزة عانى من ركود شديد خلال العشر أعوام الماضية، مع معدل نمو سنوي في الناتج المحلي الإجمالي خلال العقد الماضي لا يتجاوز 1.44% بينما تزايد عدد سكان قطاع غزة بنسبة 38.4% خلال نفس الفترة الزمنية. وحسب التقرير، فإنه يتوجب أن يزيد نمو الناتج المحلي الإجمالي من أجل تقليل نسبة البطالة، والتي وصلت حاليا الى 40.6%، بين السكان وتحسين ظروفهم المعيشية.

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة صوت الجماهير 2015 © MASSESVOICE.COM
POWERED BY: WSLA.PS