انفجار يستهدف مؤيدين لرئيس وزراء اثيوبيا آبي أحمد بأديس ابابا القوى الوطنية تدعو إلى المشاركة في الاعتصام التضامني مع أهالي الخان الأحمر الشرطة تحجز 85 مركبة خاصة لتحميلها ركابا مقابل أجر شعث يدين استمرار الاحتلال باستدعاء مواطنين شاركوا باليوم الوطني الروسي "الصحة المدرسية" بالقدس عمل دؤوب ومتواصل لخدمة التعليم الوطني أسيران من جنين يدخلان عاميهما الـ14 والـ16 بسجون الاحتلال الاحتلال يحتجز عددا من المواطنين بينهم صحفيون شرق الخليل أبو ردينة: على الوفد الأميركي المتجول في المنطقة التخلص من الوهم والعودة للشرعية الدولية قراقع: التحريض في إسرائيل مؤشر على فاشيتها وعنصريتها 206 إصابة في جمعة (الوفاء للجرحى) على الحدود الشرقية لقطاع غزة عريقات وفرج يبحثان مع الصفدي والجندي مستجدات القضية الفلسطينية انطلاق أعمال مؤتمر "فلسطين إلى أين..." اعتصام في حي تل ارميدة رفضا للتمييز العنصري حنان عشراوي: أمريكا أنهت بشكل فعلي المتطلبات الأساسية لأي حل سياسي تيسير خالد: الاحتلال هو المسؤول الرئيسي عن الأوضاع الكارثية في غزة
إذاعة صوت الجماهير

"حركة فتح": لا بيت للفلسطينيين إلا منظمة التحرير وكل المساعي لإيجاد أطر بديلة لها ستفشل

منظمة التحرير هي البيت الحقيقي الجامع

12/06/2018 [ 23:14 ]
"حركة فتح": لا بيت للفلسطينيين إلا منظمة التحرير وكل المساعي لإيجاد أطر بديلة لها ستفشل

رام الله - صوت الجماهير

قالت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" أنه لا بيت للفلسطينيين إلا منظمة التحرير، وكل المساعي لإيجاد أطر بديلة لها ستبوء بالفشل.

وقال المتحدث باسم الحركة عاطف أبو سيف، في بيان صادر عن مفوضية الإعلام والثقافة والتعبئة الفكرية، إن الدعاوي لتشكيل أطر تمثيلية موازية ومجالس وطنية بديلة ليست إلا التفافا على مصالح شعبنا وتساوقا مع مخططات أعدائه وستفشل هذه الدعاوي كما أفشل شعبنا قبل ذلك روابط القرى وكل مشاريع تصفية القضية الوطنية الفلسطينية.

وطالب بضرورة الالتفات إلى هذه المخاطر بغية تجنيب شعبنا المزيد من المآسي والعمل على تعزيز المؤسسات الوطنية.

وأكد أن منظمة التحرير هي البيت الحقيقي الجامع الذي يُصار فيه إلى صوغ التطلعات الوطنية وحمايتها والعمل على تحقيقها وأن هيئاتها المختلفة هي حارسة الحلم الفلسطيني، مستنكرًا ما ورد من سعى البعض لعقد مجلس وطني معتبرًا ذلك التفافا على الإرادة الشعبية، داعيا حماس والجهاد إلى مراجعة حساباتهما في عدم دخول بيت الفلسطينيين الجامع الذي شيدت شرعيته بالدماء والتضحيات والقرار الوطني المستقل لا بالمزاجات والمصالح الحزبية الضيقة.

وأكدت فتح إن استعادة الوحدة الوطنية يجب أن تبقى هدفًا مركزيًا يسعى الكل الفلسطيني إلى تحقيقه لا أن ينشغل البعض بالبحث عن المزيد من الشقاق والانقسام، وإن تقويض وتفكيك بنى وهياكل الانقسام هي أساس ذلك، لا خلق المزيد منها

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة صوت الجماهير 2015 © MASSESVOICE.COM
POWERED BY: WSLA.PS