مجلس الأمن يبحث مشروع قرار حول إرسال بعثة دولية لحماية الفلسطينيين الجيش الإيراني: لن ننتظر إذن واشنطن لتطوير قدراتنا الدفاعية "الأوقاف" و"صندوق الحوادث" والشرطة يُفعّلون حملة "رمضان بأمان" القدس: الفعاليات الاسلامية تطالب أميركا وسفيرها فريدمان بالاعتذار نادي الأسير: قوات الاحتلال تعتدي على أسيرين بالضرب خلال اعتقالهما شاهر سعد سنضيف الانتهاكات المنفذة ضد عمالنا إلى ملف الجنائية الدولية اللواء الرجوب يتوّج مركز الأمعري بلقب دوري الشباب مواليد 1999 أبو ردينة: أية مبادرة أميركية بدون القدس وبدون الموافقة الفلسطينية مصيرها الفشل الحكومة تدين تبجح السفير فريدمان بخصوص صورة القدس: واقعة عنصرية متطرفة الرئيس يهنئ الرئيس اللبناني نبيه بري اعادة انتخاب نبيه بري رئيساً لمجلس النواب اللبناني عريقات يطالب سويسرا باعتذار رسمي تجميد المغرب للعلاقات مع غواتيمالا ورفض إسرائيل لجنة التحقيق أبرز ما تناولته الصحف العربية حيفا: الاحتلال يُطلق سراح 12 معتقلا ويُفرج عن 7 آخرين اليوم بقرار من الملك الأردني.. نقل الجريحة "آلاء السوافيري" للعلاج في مستشفيات عمّان
إذاعة صوت الجماهير

مصر: "عملية سيناء العسكرية لا تستهدف توطين الفلسطينيين"

12/02/2018 [ 01:56 ]
مصر: "عملية سيناء العسكرية لا تستهدف توطين الفلسطينيين"

القاهرة-صوت الجماهير

أعلنت الحكومة المصرية، اليوم الأحد، أن العملية الأمنية الشاملة "سيناء 2018" لا تستهدف إخلاء منطقة سيناء (شمال شرق)، أو توطين الفلسطينيين بها.

جاء ذلك في بيان للهيئة العامة للاستعلامات الرسمية بمصر، بشأن ما يثار عن خطة "المجابهة الشاملة"، التي أعلن عنها الجيش المصري، الأول من أمس، الجمعة، بتكليف رئاسي، والتي تستهدف مواجهة عناصر مسلحة في عدة مناطق بمصر على رأسها سيناء.

وقالت الهيئة إن "العملية تؤكد عمليًا وبصورة لا تحتمل التأويل، الكذب الصريح حول مزاعم توطين الفلسطينيين في سيناء".

وأشارت إلى أن الهدف من العملية "القضاء على الإرهاب بسيناء، ويأتي ضمن تأكيد كامل السيادة المصرية عليها بدون تفريط في أي شبر منها".

ونفت الهيئة ما تداولته وسائل إعلام دولية (لم تسمها) مؤخرًا، حول "تدخلات عسكرية مزعومة لأطراف إقليمية في سيناء، لمكافحة جماعات الإرهاب"، في إشارة إلى تقرير مانت قد نشرته "نيويورك تايمو"، تفيد بأن إسرائيل نفذت أكثر من 100 ضربة جوية في سيناء.

ومطلع الأسبوع الماضي، نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، تقريرًا أفادت فيه بـ"تنفيذ مقاتلات إسرائيلية خلال مدة تزيد عن عامين أكثر من 100 ضربة جوية داخل سيناء المصرية"، وهو ما نفاه الجيش المصري لاحقًا.

وقالت الهيئة المصرية، إن "الموقف المعروف لحركة (المقاومة الإسلامية) حماس هو رفض هذا التوطين (الفلسطيني) المزعوم، وهو نفسه رأي السلطة الفلسطينية، الذي أعلنه رئيسها محمود عباس مرات عديدة، مؤكدًا (عباس) على أن الفكرة لم تطرح أبدًا من الرئيس (المصري عبدالفتاح) السيسي".

وأشارت إلى أن زيارة وفد رفيع من حركة "حماس" برئاسة إسماعيل هنية للقاهرة، صبيحة البدء بعملية "سيناء 2018"، تأتي ضمن ترتيبات مسبقة، في إطار التشاور مع مصر، للتخفيف عن أهل قطاع غزة، واستكمال تنفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية، ومواجهة القرار الأميركي الأخير بشأن القدس (الاعتراف بالمدينة عاصمة لإسرائيل) ومواجهة الاستيطان.

وشدَّد البيان على أن زيارة وفد حماس الرفيع لمصر في ظل هذه العملية، وقبلها زيارة على نفس المستوى في أيلول/ سبتمبر 2017، لا تتسق مع أكذوبة "التوطين المزعوم".

وخلال السنوات الأخيرة، طرح مسؤولون إسرائيليون في مناسبات مختلفة فكرة التوطين الفلسطيني في سيناء، بجانب طرح أميركي يتحدث عن "صفقة القرن" التي تشير تقارير إعلامية إلى أن أحد بنودها اقتطاع أجزاء من سيناء لصالح الفلسطينيين، وهو ما نفته مصر عدة مرات جملة وتفصيلًا.

وأعلن الجيش المصري، الجمعة الماضي، في بيان متلفز تحت عنوان "سيناء 2018"، عن خطة "المجابهة الشاملة"، التي تستهدف عبر تدخل جوي وبحري وبري وشرطي، "مواجهة عناصر إرهابية في شمال ووسط سيناء ومناطق أخرى بدلتا مصر والظهير الصحراوي غرب وادي النيل"، دون تفاصيل عن مدة العملية.

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة صوت الجماهير 2015 © MASSESVOICE.COM
POWERED BY: WSLA.PS